assadaassiasi

احتجاجات وغليان ضد شروط وزارة التربية الوطنية

0 28

شهدت عدد من الجامعات المغربية حالة من الغليان والرفض للشروط التي أقرها وزير التربية الوطنية، شكيب بنموس، من أجل اجتياز مباريات التعليم لهذه السنة.
وعرفت جامعات مراكش والقنيطرة وأكادير وتازة وفاس والدار البيضاء وطنجة، احتجاجات شارك فيها الألاف، منها من خرج للتظاهر في الشارع العام، ونظم مسيرات جابت مختلف شوارع المدن.

وجاءت هذه الاحتجاجات، عقب قرار لوزارة التعليم، يقضي بوضع عدد من الشروط أمام المترشحين الراغبين في اجتياز مباريات التعليم لهذه السنة.
وحددت الوزارة، حسب توضيح نشرته يوم الجمعة الماضي، السن الأقصى لاجتياز المباريات في 30 سنة، عللته بـ “بغية جذب المترشحات والمترشحين الشباب نحو مهن التدريس وبهدف ضمان التزامهم الدائم في خدمة المدرسة العمومية علاوة على الاستثمار الأنجع في التكوين وفي مساراتهم المهنية”.

وأضاف توضيح الوزارة، أنه تم “وضع إجراءات للانتقاء القبلي لاجتياز المباريات الكتابية بناء على معايير موضوعية وصارمة بغية ترسيخ الانتقاء ودعم جاذبية مهن التدريس لفائدة المترشحات والمترشحين الأكفاء. وتأخذ هذه المعايير بعين الاعتبار الميزة المحصل عليها في الباكالوريا والميزة المحصل عليها في الإجازة وسنة الحصول على هذه الأخيرة”.

وأكد التوضيح إعفاء حاملي إجازة علوم التربية من مرحلة الانتقاء القبلي والذين سيكون بمقدورهم اجتياز الاختبارات الكتابية بشكل مباشر.
وشددت الوزارة على إدراج رسالة بيان الحوافز “lettre de motivation” كوثيقة إلزامية، وذلك من أجل تقييم الرغبة والاستعداد والجدية التي يبديها المترشحون والمترشحات بخصوص مهن التربية.

وقالت الوزارة أن المباريات المبرمجة هذه السنة تندرج في صلب سياسة الارتقاء بالمنظومة التعليمية التي أكد عليها القانون الإطار 17-51، والتي جعلها النموذج التنموي الجديد في صدارة أولوياته ومثلما اعتمدها أيضا، وبشكل صريح، البرنامج الحكومي.

: بقلم ابراهيم اشويبة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.